‫العناوين‬ ‫الرئيسية
السبت، 24 شباط/فبراير 2018
Items filtered by date: السبت, 10 شباط/فبراير 2018

أديس أبابا

10فبراير2018

واصلت الأطراف في عملية السلام للمرحلة الثانية من منتدى تنشيط جنوب السودان بإجراء محادثات حول القضايا الموضوعية للاتفاق على حل النزاع في جنوب السودان.

و قال البيان، إن الطرفين وقعا على إعلان المبادىء وقد بدأ المشاركون محادثات حول الفترة السابقة على الانتقال واللجنة الوطنية لتعديل الدستوري (نكاك) المنصوص عليها في المادة 13 من أركس

و تجدر الإشارة إلى أن الطرفين قد خطا خطوة إلى الأمام حول مسائل تتراوح بين الجمعية التشريعية الوطنية الانتقالية ومجلس الدولة، والسلطة القضائية والمؤسسات والآليات الانتقالية المنصوص عليها في مختلف فصول الاتفاقية الموقعة عليها يوم أمس.

و توصلوا أيضا إلى توافق في الآراء بشأن ولاية حكومة الوحدة الوطنية الانتقالية.

كما تم التوقيع على اتفاقية حل النزاع في جنوب السودان في  20أغسطس .

 

Published in ‫سياسة‬

أديس أبابا

10 فبراير2018

أول مختبر للجلود والمنتجات الجلدية الأفريقية المجهزة تجهيزا جيدا في إثيوبيا تدريب خبراء القارة وتفحص المنتجات من جنوب أفريقيا والسودان ورواندا وبوتسوانا.

وقال برهانو سيرجابو مدير الاتصالات فى معهد تنمية صناعة الجلود فى مقابلة خاصة مع وكالة الانباء الاثيوبية إن الخبراء من الدول الاربعة يتلقون التدريب. وأن إنشاء هذا المعهد قد جلب تغييرا في القطاع ، ولم يكن قيادة القطاع في البلاد فحسب، بل القارة الإفريقية أيضا.

وذكر المدير بأن المعهد لديه 3 مختبر معترف به دوليا ومجهز تجهيزا جيدا بالمواد الفيزياء والكيميائية والأدوات الداعمة. ولدى المختبر الفيزيائي وحدتان لفحص الجلود ومنتجات الجلود بشكل منفصل

وقال برهانو انه تم ارسال فحص عينة جلدية الى انجلترا لفحصها من 500 الى 1000 دولار امريكى للقطعة الواحدة فى معاملنا الخاصة

ووفقا له، فإن المعهد تمكن من إدخال جلود الأغنام ووانك المهملة محليا، إلى سوق التصدير.

وعلم بأن المعهد سيعمل على جلد الجمل الذي سيتم إدخالها إلى سوق التصدير.

كما يقدم المعهد خدمات استشارية لـ 14 شركة محلية بشأن المشاكل المتعلقة بأساليب المحافظة على الجلود واستخدام التقنيات والدعم من خلال اختبار عينات الجلد لمطابقتها للمعايير

وأشار المدير إلى أن المعهد يعمل أيضا مع المؤسسات الدولية الشهيرة في المجالات المتعلقة بنوعية الجلود

وحصل معهد تنمية صناعة الجلود على شهادة نظام إسو 9001: 2008 لإدارة الجودة من المنظمة الدولية لتوحيد المقاييس في فبراير 2016، بعد نجاحه في التدقيق من قبل هيئة التصديق

Published in ‫اقتصاد‬

 

أديس أبابا

10فبراير2018

قال الرئيس الاثيوبي  الدكتور ملاتو تشوم ان الحكومة الاثيوبية تركز على  تعزيز الجمعيات  التعاونية في البلاد.

و ذكر الرئيس ذلك خلال افتتاح المعرض الوطني للجمعيات التعاونية التي تقام للمرة الخامسة في أديس أبابا .

و اضاف الرئيس قائلا ان تطوير الجمعيات التعاونية  والاقتصادية هما السببان الرئيسيان في تسجيل النمو الاقتصادي في البلاد، كما ان تطوير الزراعة المتوسطة له دور كبير في تطوير الصناعات  .

و اشار الرئيس الى ان  تعزيز  الجمعيات التعاونية له دور كبير في جعل اعضاء الجمعيات والرعويين مستفيدين من هذا المجال كما يربط الأرياف بالمدن ويخلق فرص عمل للمواطنين.
و قال الرئيس ان الجمعيات التعاونية لها دور كبير في تحقيق التطور في البلاد من خلال نعزيز التصنيع الزراعي .

مضيفا الى ان الحكومة الاثيوبية مستعدة  لبناء المناطق الصناعية لتنسيق الزراعة  في مختلف الأماكن.

و دعا الجمعيات التعاونية الى الانضمام في مجال تنسيق الزراعة  ، مشيرا الى انه لابد اعطاء اهتمام كبير للمشاركة في مجال تنسيق الزراعة .
كما دعا الرئيس الجمعيات التعاونية الى تقديم المنتجات الى الأسواق الدولية مع التركيز على الجودة والكمية وجني العملات الصعبة للبلاد .

و من جانبه قال الدكتور إياسو ابرها وزير الزراعة والثروة الطبيعية ان الجمعيات التعاونية لها دور كبير في خلق ربط الأسواق و ربط الأرياف بالمدن وتطوير المنتجات الزراعية  في البلاد .

و قال السيد عثمان سرور المدير العام للجمعيات التعاونية الفيدرالية ان الجمعيات لعبت دورا هاما في نمو منتجات الزراعية و الاستثمار و الادخار و استبدال المنتجات المستوردة من الخارج .

وت شير المعلومات انه يوجد في البلد 381 اتحادا على مستوى البلد و لهم اكثر من 17 مليون عضو واكثر من 82 ألف من الجمعيات التعاونية ،

بالاضافة الى ان هذه المؤسسات قد ادخرت اكثر من 13 مليار بر وخلقت فرص عمل لـ1.4 مليون شخص .

Published in ‫اقتصاد‬

10 يناير 2018

دعا البنك الدولي بلدان شرق افريقيا الى الاسراع في ربط بلدانهم بالطاقة الكهربائية .

و وجه البنك تلك الدعوة لدول شرق افريقيا خلال مؤتمر الطاقة الذي عقد بمدينة كمبالا في اوغندا .

و قال البنك ان ربط البلدان بالطاقة الكهربائية يساعد على تخفيض المصروفات وتوسيع التواصل فيما بينهم ، مع ضمان الاسراع في نمو الموارد والثروات في المنطقة .

و قال السيد راهول كيتيشلو خبير الطاقة في البنك الدولي ان خلق فرص التعاون فيما بين بلدان شرق افريقيا يساعد على  انتاج الطاقة في المنطقة .

و اشار السيد راهول الى انه من الممكن انتاج الطاقة في كل بلد من خلال الاستفادة من طاقة الرياح والشمس والمياه وتقديمها الى الأسواق ,

الجدير بالذكر ان اثيوبيا وكينيا اتفقتا على ربط البلدين بالطاقة الكهربائية  .

               

Published in ‫اقتصاد‬

أديس أبابا

 09فبراير 2018

إعداد الكاتب الصحفي : كمال سليمان

أثيوبيا دولة زاخرة بالتاريخ المشرق الذي يبرهن السمة المميزة التي عاشت وتعيشها اثيوبيا منذ القدم في تحقيق الانسجام بين الأديان ويمكن للباحث في صفحات التاريخ أن يدرك التعايش الديني بين مختلف اتباع الديانات منذ وصول بعثات الأديان السماوية الثلاث (يهودية ومسيحية وإسلامية) وليس ذلك محصوراً على الأديان السماوية الثلاث فالناس هنا في اثيوبيا يحترمون ثقافة ومعتقداته بعضهم البعض ويستغلون الوازع الديني في تحسين ترجمة التعايش المشترك بصورة سلمية ويتشاطرون مبادئ العيش السلمي فيما بينهم على أسس القيم الإنسانية المشتركة .

 واعترافا بهذا الأمر والاستلهام من الخبرات المتأخرة التي حققتها إثيوبيا، تميز أسبوع الوئام العالمي المشترك بين الأديان والذي أقيم في أديس أبابا - للمرة الأولى- في مقر الأمم المتحدة لتعكس هذه الحقائق الملموسة على ارض الواقع وفى يوم الجمعة الماضي تلقى مجلس الأديان الأثيوبي جائزة من المبادرة الدينية الأفريقية لتعزيز قيم السلام والتسامح بين الشعوب الأثيوبية.

ويعتبر هذا الحدث المهم والجائزة رسالة واضحة وموجزة إلى أي مراقب بشأن الموقف الثابت للإثيوبيين في تعزيز السلام والانسجام الديني وتبرز حقيقة أن الطموحات الهدامة النيل من الأسس المتينة لهذا الصرح الكبير .

من تلك البصمات التي تعكس قوة الترابط المجتمعي بين مختلف الديانات   الأثيوبية تشارك الأثيوبيين في الجمعيات التي تتسم بطابع التآزر التقليدي جمعيات الإدر(EDER) ويلتف حولها الجميع في المناسبات الخاصة كالعزاء والأفراح من خلال التعاون المشترك في الترتيب وتغطية جميع احتياجات الأسر المنكوبة بسبب ظروف العزاء بدء من تجهيز الجنازة حتى الدفن وإعداد موائد العزاء وذلك كرمز للحمة الوطنية الفريدة التي تتميز بها اثيوبيا وهي عادات وتقاليد متوارثه من عبر الأجيال.

بعد عام 1991، قامت الحكومه بإضفاء الطابع الدستوري والمؤسسي لما تعود اليه من فوائد مجتمعي وتعزيز روح التعاون والتشارك بين مختلف الأديان والشرائح الموجودة في المجتمع الأثيوبي.

مما لا شك فيه أن وجود الأسس المتينة والقوية بين مختلف الأديان والأعراق الأثيوبية التي تعيش في ظل الاحترام والتعايش السلمي جعلها قادرة على دحر أية أفكار للتطرف الديني التي تحاول يائسة تعكير صفو السلام والانسجام في اثيوبيا الأمر الذي يجعلها مثالاً حياً يضرب به المثل عالميا وافريقيا في ترسيخ دعائم الفكر الإنساني السليم والقائم على تقدير قيم التسامح والإنسانية والدفاع عن المكتسبات الوطنية الواعدة في هذا المنوال وغيره من الركائز الأساسية الثابتة التي تتمتع بها البلاد في شتى المجالات الإنمائية مما يسترعي اهتمام الجميع لضمان الحفاظ على هذه القيم ونقلها للأجيال القادمة برونقها الحسي والمعنوي الذي يحرص على الاهتمام المتبادل والمشترك بين مختلف اتباع الديانات والإسراع بالخطى الوطنية للتنمية في أثيوبيا .

          

Published in Feature News

صور و.أ.إ

وسائل الإعلام الاجتماعية

 

عداد زوار و.أ.إ

0005291725
‫اليو م‬‫اليو م‬25687
‫أمس‬‫أمس‬41023
‬هذا الأسبوع‬هذا الأسبوع100001
‫كل الأيام‬‫كل الأيام‬5291725